fbpx

نقطة نظام

نقطة نظام

بامضاء وليد خلوفي
هل تم تطبيق الخطة الصحية المرسومة من طرف المؤسسات الصحية العمومية؟
أسئلة كثيرة باتت مطروحة ازاء أزمة كورونا التي اجتاحت العالم و قصمت ظهر الحكومات و الدول العظمى و السؤال الذي يهمنا في تونس الى اي حد كانت السياسة المتبعة من طرف وزارة الصحة بمختلف المؤسسات الصحية العمومية ناجعة
وفي هذا السياق لا يخفى عن الجميع حالة الهلع التي انتابت أعوان الصحة العمومية قد يكون ذلك مبررا بنقص فادح في التجهيزات و تأخر الدولة في مد الاطار الطبي و شبه الطبي و الاداري بهذه المستلزمات ولكن بعد مضي شهر و نيف من الحجر الصحي لماذا يستمر الهلع و المتمثل في رفض استقبال المرضى و اغلاق عيادات خاصة بأمراض مزمنة مثلما حصل لمواطنين قدموا من جهات مختلفة لقسم القلب و الشرايين بمستشفى الرابطة مثلا اليوم 27 افريل 2020 او ما حصل بمستشفى الهادي شاكر بصفاقس والذي شهد وفاة شاب يعاني من فشل كلوي لم يقع التعامل مع حالته بالوجه المطلوب
اليوم أدّى اليوم وزير الصحة عبد اللطيف المكي، زيارة إلى معتمدية هبيرة بولاية المهدية، لتأدية واجب العزاء لعائلة الشاب الذي توفي بمستشفى صفاقس
وقد أكدّ المكّي الذي كان مرفوقا بالمدير الجهوي للصحة بصفاقس أنّ التحقيق جار حاليا للوقوف على أسباب الوفاة
والاكيد أنه بات من اللازم الاهتمام بقطاع الصحة العمومية وتطبيق مبدأ التمييز الإيجابي للحد من التفاوت الجهوي من حيث التجهيزات و المنشئات وخاصة تأطير و تكوين الأعوان بالإضافة الى سن قوانين منظمة حفاظا على حق المواطنين في الصحة المكفول بالدستور

CATEGORIES
Share This